صوريف
بسم الله الرحمن الرحيم

أهلاً وسهلاً بك أخي الزائر في صوريف

نرجو منك التفاعل ...

صوريف

موقع إخباري إجتماعي تعليمي ثقافي صحّي إقتصادي عينك ع البلد
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
.Sourif. خدمة الأخبار غير متوفرة حاليا وذلك لأن الموقع تحت الصيانة حالياً، نرجو لكم زيارة ممتعة ومفيدة .Sourif.
أهلاً بكم في قسم تفسير الأحلام- ضع موضوعاً جديداً يحتوي على حلمكـ بالتفصيل الممل، وانتظر ردنا إن شاء الله تفســ-ـيـ-ــــر الأحـــلام

شاطر | 
 

 بحث عن هارون هاشم رشيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق فلـAdminــسطين
المدير العـــــــــام
المدير العـــــــــام
avatar

عدد المساهمات : 433
تاريخ التسجيل : 18/09/2009
العمر : 32

مُساهمةموضوع: بحث عن هارون هاشم رشيد   الخميس أغسطس 16, 2018 4:31 pm

[rtl]هارون هاشم رشيد[/rtl]




[rtl]شاعر فلسطيني، من مواليد مدينة غزة، حارة الزيتون، عام 1927م، وهو من شعراء الخمسينيات الذين أطلق عليهم اسم شعراء النكبة أو شعراء المخيم، ويمتاز شعره بروح التمرد والثورة ويعد من أكثر الشعراء الفلسطينيين استعمالاً لمفردات العودة، فأطلق عليه الشاعر عز الدين المناصرة لقب شاعر القرار 194، أصدر عشرين ديوانًا حتى الآن، ويشغل منصب مندوب فلسطين المناوب بجانب الدور العربية. [/rtl]






[rtl]ولد هارون هاشم رشيد في حارة الزيتون في غزة عام 1927، ودرس في مدارس غزة وأنهى دراسته الثانوية في العام 1947 ، حصل على شهادة المعلمين العليا . بعد حصوله على الدبلوم العالي لتدريب المعلّمين من كليّة غزة عمل في سلك التعليم حتى عام 19544.[/rtl]






[rtl]انتقل للعمل في المجال الإعلامي فتولي رئاسة مكتب إذاعة "صوت العرب" المصرية في غزة عام 1954 لعدة سنوات, وعندما أنشأت منظمة التحرير الفلسطينية كان مشرفا علي إعلامها في قطاع غزة من عام 1965 إلي 1967.[/rtl]






[rtl]بعد سقوط غزة في أيدي الإسرائيليين عام 1967 ضايقته قوات الاحتلال الإسرائيلية وأجبرته في النهاية على الرحيل من قطاع غزة. فانتقل الى القاهرة وعين رئيسا لمكتب منظمة التحرير فيها، ثم عمل لمدة ثلاثين عاما كمندوب دائم لفلسطين في اللجنة الدائمة للإعلام العربي واللجنة الدائمة للشئون المالية والإدارية بالجامعة العربية. إضافة إلي ذلك واصل عمله الإبداعي في الكتابة والصحافة والتأليف والشعر.[/rtl]






[rtl]عاصر الشاعر هارون هاشم رشيد محنة الاحتلال ومعاناة الغربة وشاهد بأم عينيه عسكر الجيش البريطاني قبل الاسرائيلي يهدمون المنازل ويقتلون الاطفال والنساء والشيوخ حتى اصبحت تلك المشاهد هي الصورة اليومية لحياة المواطن الفلسطيني. من رحم هذه المحن أطلق هارون هاشم رشيد عهده في النضال حتى آخر بيت شعر،  فتغنى بالشهداء وتفاخر بالمعتقلين الشرفاء، ووقف مع المقاتلين من أجل استرجاع الحقوق الفلسطينية من الاحتلال الاسرائيلي.[/rtl]






[rtl]شعره بسيط ومباشر وموزون وجله مبني على شكل الشطرين الموروث يعبّر فيه عن مأساة فلسطينيين الذين اقتلعوا من أرضهم وبيوتهم، كما يصف عذابهم ومشاعر الفقدان والاغتراب العميقة التي عايشوها عبر السنين. أطلق عليه تسميات مختلفة مستوحاة من مراحل عذابات شعبه فهو: شاعر النكبة، شاعر العودة، شاعر الثورة وهي تسمية اطلقها عليه الشهيد خليل الوزير عام 1967 بعد قصيدة «الأرض والدم» وأطلق عليه الشاعر عز الدين المناصرة لقب شاعر القرار 194.[/rtl]







_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sourif.ibda3.org
 
بحث عن هارون هاشم رشيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صوريف :: المنتديات التعليمية والأدبية :: المنتديات التعليمية والدراسية :: منتدى المدرسة :: أبحاث-
انتقل الى: